مــنــتــديـــاتـــــ احـــبـــــابــــــ

احـــبــــاب احـــــــبـــــــــاب احـــبــــاب
 
اليوميةاليومية  الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 دعا الله في ظلمات ثلاث فاستجاب الله له !!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمدفتحى
الاداره
الاداره
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 242
العمر : 34
نشاط العضو :
20 / 10020 / 100

. :
رقم العضويه : {{ 1 }}
تاريخ التسجيل : 03/11/2007

مُساهمةموضوع: دعا الله في ظلمات ثلاث فاستجاب الله له !!   الإثنين ديسمبر 31, 2007 1:28 pm

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
كثيرا ما يشدني دعاء يونس -عليه السلام- إليه
لقد كان في ظلمات ثلاث :
ظلمة الليل
و ظلمة البحر
و ظلمة بطن الحوت
و رغم ذلك تشبث برحمة الله و قال عليه السلام :
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
يقول الله تعالى (وَذَا ٱلنُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِباً فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي ٱلظُّلُمَاتِ أَن لاَّ إِلَـٰهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِني كُنتُ مِنَ ٱلظَّالِمِينَ * فَٱسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ ٱلْغَم وَكَذٰلِكَ نُنجِـي ٱلْمُؤْمِنِينَ )) 87/88 الأنبياء

هذه القصة مذكورة هنا وفي سورة الصافات وفي سورة {ن }، وذلك أن يونس بن متى عليه السلام، بعثه الله إلى أهل قرية نينوى، وهي قرية من أرض الموصل، فدعاهم إلى الله تعالى، فأبوا عليه وتمادوا على كفرهم، فخرج من بين أظهرهم مغاضباً لهم، ووعدهم بالعذاب بعد ثلاث، فلما تحققوا منه ذلك وعلموا أن النبي لا يكذب، خرجوا إلى الصحراء بأطفالهم وأنعامهم ومواشيهم، وفرقوا بين الأمهات وأولادها، ثم تضرعوا إلى الله عز وجل وجأروا إليه، ورغت الإبل وفصلانها، وخارت البقر وأولادها، وثغت الغنم وسخالها، فرفع الله عنهم العذاب، قال الله تعالى: {فَلَوْلاَ كَانَتْ قَرْيَةٌ ءامَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا ءامَنُواْ كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ ٱلخِزْىِ فِى ٱلْحَيَوٰةَ ٱلدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ }[يونس:89].
وأما يونس عليه السلام فإنه ذهب فركب مع قوم في سفينة فلججت بهم، وخافوا أن يغرقوا فاقترعوا على رجل يلقونه من بينهم يتخففون منه، فوقعت القرعة على يونس فأبوا أن يلقوه، ثم أعادوا القرعة فوقعت عليه أيضاً فأبوا، ثم أعادوها فوقعت عليه أيضاً، قال الله تعالى: {فَسَـٰهَمَ فَكَانَ مِنَ ٱلْمُدْحَضِينَ }[الصافات:141] أي وقعت عليه القرعة فقام يونس عليه السلام وتجرد من ثيابه، ثم ألقى نفسه في البحر، وقد أرسل الله سبحانه من البحر الأخضر ـ فيما قاله ابن مسعود ـ حوتاً يشق البحار حتى جاء فالتقم يونس حين ألقى نفسه من السفينة، فأوحى الله إلى ذلك الحوت أن لا تأكل له لحماً ولا تهشم له عظماً، فإن يونس ليس لك رزقاً وإنما بطنك تكون له سجناً. وقوله: {وَذَا ٱلنُّونِ }[الأنبياء:78] يعني الحوت صحت الإضافة إليه بهذه النسبة. وقوله: {إِذ ذَّهَبَ مُغَـٰضِباً }[الأنبياء:78] قال الضحاك لقومه: {فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ }[الأنبياء:78] أي نضيق عليه في بطن الحوت، وقال عطية العوفي: {فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ }[الأنبياء:78]، أي نقضي عليه، كأنه جعل ذلك بمعنى التقدير، فإن العرب تقول: قدر وقدّر بمعنى واحد.
وقال محمد بن إسحاق بن يسار عمن حدثه عن عبد الله بن رافع مولى أم سلمة: سمعت أبا هريرة يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لما أراد الله حبس يونس في بطن الحوت، أوحى الله إلى الحوت أن خذه ولا تخدش له لحماً ولا تكسر له عظماً، فلما انتهى به إلى أسفل البحر سمع يونس حساً فقال في نفسه: ما هذا ؟ فأوحى الله إليه وهو في بطن الحوت إن هذا تسبيح دواب البحر، قال: وسبح وهو في بطن الحوت، فسمع الملائكة تسبيحه فقالوا: ياربنا إنا نسمع صوتاً ضعيفاً بأرض غريبة، قال: ذلك عبدي يونس عصاني فحبسته في بطن الحوت في البحر، قالوا: العبد الصالح الذي كان يصعد إليك منه في كل يوم وليلة عمل صالح ؟ قال: نعم، قال: فشفعوا له عند ذلك، فأمر الحوت فقذفه في الساحل، كما قال الله تعالى: {وَهُوَ سَقِيمٌ }[الصافات:541] رواه ابن جرير، ورواه البزار في مسنده من طريق محمد بن إسحاق عن عبد الله بن رافع عن أبي هريرة فذكره بنحوه، ثم قال: لا نعلمه يروى عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا من هذا الوجه بهذا الإسناد.
وقوله: {فَٱسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَـٰهُ مِنَ ٱلْغَمّ }[الأنبياء:88] أي أخرجناه من بطن الحوت وتلك الظلمات {وَكَذٰلِكَ نُنجِـى ٱلْمُؤْمِنِينَ }[الأنبياء:88] أي إذا كانوا في الشدائد ودعونا منيبين إلينا ولا سيما إذا دعوا بهذا الدعاء في حال البلاء

من تفسير ابن كثير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ale22x.ahlamontada.com
ساره
نــائـبــة الــمــديــر
نــائـبــة الــمــديــر
avatar

انثى
عدد الرسائل : 206
العمر : 33
البلد : المنصوره
نشاط العضو :
10 / 10010 / 100

. :
رقم العضويه : 2
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: دعا الله في ظلمات ثلاث فاستجاب الله له !!   الجمعة يناير 04, 2008 8:32 pm

لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

شكرا يا احمد على الموضوع

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ale22x.ahlamontada.com/index.htm
 
دعا الله في ظلمات ثلاث فاستجاب الله له !!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنــتــديـــاتـــــ احـــبـــــابــــــ :: احـبـابــ الاسلامى :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: